كنيسة الشهيد استفانوس و مارمينا العجايبى
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتدى كنيسة الشهيد استيفانوس ومار مينا العجايبي بالمنصورة ، من فضلك يجب عليك التسجيل أولاً وشكراًًً .


دينى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 إنســـــــان وأســـــــد !!!!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سمير أنيس عوض الله
Admin
avatar

عدد الرسائل : 1154
العمر : 64
الموقع : http://elshahed-astfanos.yoo7.com
تاريخ التسجيل : 15/02/2009

مُساهمةموضوع: إنســـــــان وأســـــــد !!!!!   الثلاثاء 23 أغسطس 2011, 9:43 am

إنســـــــان وأســـــــد !!!!!
يُحكي أن في قديم الزمان رجل ساءت به الأحوال فترك البلاد وذهب إلي الجبال لكي يغتاله أحد وحوش البرية وسار في الصحراء مسيرة ثلاثة أيام إلي أن تعب وجلس تحت شجرة يستريح وكان بجوار هذه الشجرة مغارة ، فمن شدة الآلام والجوع والعطش نام وتدحرج إلي أن دخل المغارة وإذ بالمغارة أسد وزئر الأسد فقام الرجل من نومه مفزوع ، وكان فكر قلب الرجل أن يغتاله أي حيوان مفترس لكي يستريح من أتعاب الحياة وإذ تتحقق الأمنية ففرح الرجل وقال للأسد هاأنذا أمامك فكلني لكي أستريح من أتعابي وآلامي وأحزاني … وكانت المفاجأة إذ تكلم الأسد بفم إنسان وقال له ما بك ولماذا تطلب مني أن أكلك واغضب الله؟ فإذ بالرجل ينهار ولا يستطيع أن يقف علي قدميه من هول المفاجأة وبدأ حوار طويل بين الأسد والرجل وإذ تصير صداقة بين الرجل والأسد وكان الأسد يجد في أن يصطاد الحيوانات التي يأكلها الإنسان والباقي يتغذي عليه هو وذات يوم اصطاد الأسد احد حيوانات الغابة وكان ضخم فأكل الرجل والأسد وكلاهما نام وإذا بالأسد يخرج روائح كريهة فاشتمها الرجل الذي كان ينام في حضن الأسد دائماً ليستدفئ بفروه ويستأمن علي حياته من الحيوانات المفترسة و يصرخ ويقول ما هذه الرائحة انك تصدر روائح كريهة لا استطيع أن أتنسمها انك كريه جداً واستدار الرجل وحول الرجل وجهه عن الأسد وكان بإمكان الأسد أن ينقض عليه لأنه في حضنه ولكن لم يفعل الأسد ذلك ومرت الأيام ونسي الرجل ما حدث بينه وبين الأسد ، وذات يوم قال الأسد للرجل ألم تشتاق إلي زوجتك وأولادك وأقاربك ؟ فقال الرجل إني اشتاق إليهم ولكني أخشي أن أعود فأجد الهموم تنتظرني فقال له الأسد اعلم يقيناً أن جميع أمورك استقامت ولا يوجد في بلدك ما يؤرق حياتك ، وحينما هم الرجل بالقيام قال له الأسد شيئاً غريباً وكان بيد الرجل فأس يستخدمه في قطع الأشجار ليستدفأ بها ويستخدمها في طهي الطعام فقال الأسد للرجل اضربني بهذا الفأس بكل قوتك فأبي الرجل أن يفعل ذلك ولكن مع إلحاح الأسد ضرب الرجل الأسد في ظهره وتركه بين الحياة والموت ينزف الدماء وذهب إلي أهله ووطنه وأخذته رغبة العيش في أحضان أولاده حيث تحسنت الأحوال كثيراً فقالت له زوجته احكي لي يا رجل كيف كانت أحوالك في غربتك وأين ذهبت وماذا كنت تأكل ؟ فطرحت الزوجة أسئلة كثيرة علي الرجل فتذكر حكايته مع الأسد وحكي لزوجته ما طلبه الأسد منه يوم مجيئه إلي أهله فقالت الزوجة وتركت الأسد في هذه الحالة بعد كل ما فعله الأسد لأجلك ؟! قال لها نعم فهذه هي رغبته فقالت له ولم يقل لك شيئاً ؟ فقال لها لقد قال لي لا تنساني . فقالت الزوجة ها قد مرت سنتان ولم تتذكر ما قاله لك الأسد ألم ترغب في الرحيل إليه لتفتقد أحواله ؟ فقال الرجل نعم أريد أن اذهب وسأذهب إليه وقد شد الرجل رحاله وذهب إلي مكان الأسد وإذا بالأسد قوي يقف علي قدميه ويضرب الأرض فقال له سلام لك فقال سلام لك وجلس يتحاوران ويحكي الرجل كيف تحسنت أحواله ، فسأله الأسد ألا تريد أن تعرف شيء ؟ فقال الرجل نعم ولكنني أخشي فقال له لا تخف فاسأل ما شئت فقال له ماذا حدث لك بعد أن تركتك بين الحياة والموت فقال له انظر مكان الضربة فنظر الرجل وإذا به لا يوجد أثر لما حدث فقال الأسد ،
إن الأيام والسنين تشفي الجراح مهما كانت قوية ولكنني لن أنسي أبداً انك في يوم أسأت إليَّ بعد أن قدمت إليك كل الخدمات وجرحتني بلسانك حينما قلت لي إنه يخرج من فمك رائحة كريهة ***
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elshahed-astfanos.yoo7.com/
 
إنســـــــان وأســـــــد !!!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كنيسة الشهيد استفانوس و مارمينا العجايبى :: المنتدى الروحى :: التأملات الروحية-
انتقل الى: